الكورث لتحسين التفكير

اذهب الى الأسفل

الكورث لتحسين التفكير

مُساهمة من طرف احلام الجزائر في الثلاثاء 14 أكتوبر 2008 - 11:39

برنامج الكورت CORT لتحسين التفكير


مؤلف البرنامج يُدعو إدوارد ديبونو، وهو معروف كباحث ومؤلف في التعليم المباشر للتفكير، والتفكير الإبداعي، وتعني الكلمةCORT اختصاراً لـ COGNITIVE RESEARCH TRUST والتي تعني "مؤسسة البحث المعرفي" التي أنشأها ديبونو في كامبردج (انجلترا)٠

وقد تم تصميم البرنامج لتعليم الطلبة مجموعة من أدوات التفكير التي تتيح لهم الإفلات بوعي تام من أنماط التفكير المتعارف عليها، وذلك لرؤية الأشياء بشكل أوضح وأوسع ولتطوير نظرة إبداعية أكثر في حلّ المشكلات، والبرنامج في الوقت الحاضر يستخدم على نطاق واسع في العالم في مساقات التعليم المباشر للتفكير، حيث يقوم باستخدامه ما يزيد عن سبعة ملايين طالب من المرحلة الابتدائية وحتى مرحلة التعليم الجامعي في أكثر من ثلاثين دولة بما فيهم الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا واستراليا ونيوزيلندا وفنزويلا واليابان وبلغاريا والهند وسنغافورا وماليزيا.

يلخص الدكتور ديبونو ثلاثة مستويات لأهداف البرنامج:

1. ينظر الطلبة الى التفكير على أَنه مهارة يمكن تحسينها بالانتباه والتعلم والتدريب.

2. يصبح الطلبة ينظرون الى أنفسهم على أنهم مفكرون٠

3. يكتسب الطلبة أدوات تفكير متحركة تعمل بشكل جيد في جميع المواقف، وفي كل نواحي المنهاج٠

أدوات البرنامج المستخدمة في التعليم:

يوسع برنامج الكورت الإدراك؛ وذلك باستخدام طريقة الأداة كمنهج في تعليم التفكير، ولقد تم تقديم مهارات تفكير مصممة بعناية للطلبة كأدوات عملية، وبعد ذلك يتدربون على استخدامها في مواقف متنوعة٠

إنَّ الكمّ الكبير من الفقرات التدريبية والتنوع في هذه الفقرات والسرعة التي يتم انجازها بها تعتبر ذات أهمية عالية، فالأدوات تظل ثابتة بينما تتغير المواقف، وبهذه الطريقة ينمي الطلبة مهارة في استخدام أدوات التفكير، وبعد ذلك باستطاعتهم نقلها في أي من نواحي المنهاج أو في حياتهم العامة خارج المدرسة٠

صمم ديبونو برنامج الكورت ليتوافق مع المعايير التالية:

1. البرنامج عملي ويمكن أن يُستخدم في تمثيل مجموعة واسعة من الأساليب٠

2. البرنامج لديه تصميم متوازي، فهذا يعني أنَّ كل جزء فيه يمكن استخدامه والاستفادة منه على حده، حتى لو لم يتم استخدام الأجزاء الأخرى٠

3. البرنامج يُمكّن الطلبة منْ أنْ يكونوا مفكرين فاعلين ومتفاعلين في نفس الوقت، كما ينمي هذا البرنامج المهارة العملية التي تتطلبها الحياة الواقعية٠

4. يستمتع الطلبة بدروس التفكير٠

من المستفيد من برنامج الكورت؟

يمكن استخدام مواد الكورت للطلبة في جميع الأعمار (من المرحلة الابتدائية وحتى الجامعة)، والعمر المثالي لدخول برنامج الكورت في حياة الطالب هو سن التاسعة أو العاشرة، ومع ذلك يمكن أنْ تتكيف الدروس لاستخدامها مع طلبة أصغر سناً٠ إنَّ طلبة التعليم المهني والجامعي سيجدون بأنَّ الكورت يوفر لهم مهارات تعليمية طول الحياة يمكن أنْ يتم تطبيقها في مختلف المواقف التربوية والتعليمية والعملية٠

نظرة شاملة لوحدات الكورت

يشمل البرنامج ستة أجزاء، وكلّ جزءٍ له عنوان رئيس يُميِّزه، وفي كلِّ جزءٍ عشرة دروس مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بالعنوان الرئيس، ونقتصر في هذه المقالة على ذكر عناوين الأجزاء وما ترمي إليه، وهي كالتالي:

1. كورت، توسعة مجال الإدراك:

هذه الوحدة أساسية في برنامج الكورت، ويجب أن تدرس قبل أي من وحداته الأخرى، فقد تم تصميم الدروس في هذه الوحدة لمساعدة الطلبة
avatar
احلام الجزائر
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 85
تاريخ التسجيل : 19/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الكورث لتحسين التفكير

مُساهمة من طرف نورة1986 في الجمعة 17 أكتوبر 2008 - 17:28

بارك الله فيك أختى
وتسلمين على الموضوع المفيد

نورة1986
عضو مشارك
عضو مشارك

عدد المساهمات : 270
تاريخ التسجيل : 17/10/2008
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الكورث لتحسين التفكير

مُساهمة من طرف دمعة شوق في الثلاثاء 21 أكتوبر 2008 - 16:00


دمعة شوق
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 75
تاريخ التسجيل : 02/09/2008
العمر : 33

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى